حرب الابادة مستمرة.. قوات الاحتلال تواصل توغلها في حي الشجاعية ورفح

وكالة الصحافة المستقلة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

المستقلة/- واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلية تقدمها في حي الشجاعية بشمال مدينة غزة كما واصلت،اليوم الاحد، وتوغلت في غرب ووسط مدينة رفح بجنوب القطاع مما أسفر عن مقتل ستة فلسطينيين على الأقل فضلا عن تدمير عدة منازل.

وقال شهود عيان في تصريحات صحفية أن الدبابات الإسرائيلية، التي عادت مجددا إلى الشجاعية منذ أربعة أيام، أطلقت قذائفها على عدة منازل مما جعل الأسر محاصرة داخلها وغير قادرة على المغادرة.

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي إن قواته في الشجاعية قتلت خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية عددا من المسلحين الفلسطينيين، ورصدت بنية تحتية عسكرية داخل مدرسة تابعة للأمم المتحدة، كما عثرت على عشرات الأسلحة و”وثائق مخابرات قيمة”.

وكان الجيش أعللن يوم السبت مقتل جنديين إسرائيليين في شمال قطاع غزة.

وقال الجيش إن قواته رصدت في مداهمة أخرى في الشجاعية ما زعم انه “غرفة حرب إرهابية” في عيادة، مجددا اتهامه لحركة حماس “بالاختباء وسط مؤسسات مدنية لأغراض إرهابية”.

وتنفي حماس استخدام مواقع مدنية مثل المدارس والمستشفيات في أغراض عسكرية.

وذكرت كتائب القسام، الجناح المسلح لحماس، وحركة الجهاد الإسلامي أن قتالا عنيفا دار في حي الشجاعية بمدينة غزة وكذلك في مدينة رفح وأن مقاتليهما أطلقوا الصواريخ المضادة للدبابات وقذائف المورتر على القوات الإسرائيلية هناك.

وبعد مرور أكثر من ثمانية أشهر على بدء الحرب الإسرائيلية على غزة، لا يزال لدى المسلحين الفلسطينيين القدرة على شن هجمات على القوات الإسرائيلية في مناطق قال الجيش الإسرائيلي إنه سيطر عليها منذ أشهر.

في رفح القريبة من الحدود المصرية، توغلت الدبابات الإسرائيلية داخل عدة أحياء في شرق المدينة وغربها ووسطها، وقال مسعفون إن ستة أشخاص قُتلوا في هجوم إسرائيلي على منزل في حي الشابورة في قلب المدينة.

ونُقلت الجثث الست لأفراد من عائلة زعرب إلى مستشفى ناصر في مدينة خان يونس القريبة. وشيع عشرات الأشخاص اليوم الأحد جثامين أقاربهم وواروها الثرى.

وقال سكان إن جيش الاحتلال أحرق مسجد العودة في وسط رفح، وهو أحد أشهر مساجد المدينة.

وحذرت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة في بيان يوم الأحد من توقف ما تبقى من المستشفيات والمراكز الصحية ومحطات الأكسجين عن العمل خلال 48 ساعة نتيجة نفاد الوقود اللازم لتشغيل المولدات.

وتقول وزارة الصحة في غزة إن الحملة العسكرية الإسرائيلية أسفرت حتى الآن عن مقتل قرابة 38 ألف شخص. وحولت الحملة أيضا مناطق كبيرة من القطاع الساحلي المكتظ إلى أنقاض.

نسخ الرابط تم نسخ الرابط

إخلاء مسؤولية إن موقع جريدة الجوف يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق