هل تصلح الأضحية مع العقيقة في ماشية واحدة؟، الإفتاء توضح

الجمهور 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

هل تصلح الأضحية مع العقيقة في ماشية واحدة؟، حيث يتأهب مسلمو العالم للموسم العالمي الأكثر فرحا واحتفالا والأكثر طقوسا، وهو عيد الأضحى 2024، ويحرص الجميع على تقديم الأضاحي للأهل والأحباب، ويألون عن حكم جمع الضحية مع العقيقة في ذبيحة واحدة.

الجمع بين الأضحية والعقيقة ضمن معتمدات الإفتاء 

موقع “الجمهور”، يقدم الإجابات على منهجية دار الإفتاء المصرية، والتي أكدت أنه يجوز الجمع بين الأضحية والعقيقة بنية واحدة في ذبيحة واحدة لمن لا يملك المال لشراء كل منهما على حدة، على ألا يقل نصيب كل واحدة منهما عن سُبع الذبيحة.

جواز الجمع بين الأضحية والعقيقة عند الشافعية أهل التيسير

وأكدت أنه لا يوجد مانع إن وافق وقت العقيقة وقت الأضحية لما أجازه فقهاء الشافعية من جواز الجمع بين الأضحية والعقيقة، فعن الإمام أحمد؛ قال العلامة البهوتي الحنبلي رحمه الله في «شرح منتهى الإرادات» (1/ 616، ط. عالم الكتب): «وإن اتفق وقت عقيقة وأضحية، بأن يكون السابع أو نحوه من أيام النحر، فعق، أجزأ عن أضحية، أو ضحى أجزأ عن الأخرى؛ كما لو اتفق يوم عيد وجمعة فاغتسل لأحدهما، وكذا ذبح متمتع أو قارن شاةً يوم النحر، فتجزئ عن الهدي الواجب وعن الأضحية» اهـ.

للتخفيف على من لا يملك ثمن الأضحية والعقيقة معًا

وقال في «كشاف القناع» (3/ 29، ط. دار الكتب العلمية): «ولو اجتمع عقيقة وأضحية ونوى الذبيحة عنهما؛ أي: عن العقيقة والأضحية، أجزأت عنهما نصًّا»، وقال في «المنتهى»: «وإن اتفق وقت عقيقة وأضحية، فعق أو ضحى أجزأ عن الأخرى» اهـ، وذلك، للتخفيف على من لا يملك ثمن الأضحية والعقيقة معًا، ولا يريد أن يقصر فيما شرعته الشريعة من نسك.

تابع موقع الجمهور عبر تطبيق (نبض) اضغط هــــــــنا

تابع موقع الجمهور عبر تطبيق (جوجل نيوز) اضغط هــــــــنا

الجمهور، موقع إخباري شامل يهتم بتقديم خدمة صحفية متميزة للقارئ، وهدفنا أن نصل لقرائنا الأعزاء بالخبر الأدق والأسرع والحصري بما يليق بقواعد وقيم الأسرة المصرية، لذلك نقدم لكم مجموعة كبيرة من الأخبار المتنوعة داخل الأقسام التالية، الأخبار، الاقتصاد، حوادث وقضايا، تقارير وحوارات، فن، أخبار الرياضة، شئون دولية، منوعات، علوم وتكنولوجيا، خدمات مثل سعر الدولار، سعر الذهب، سعر الفضة، سعر اليورو، سعر العملات الأجنبية، سعر العملات المحلية.

إخلاء مسؤولية إن موقع ناشري الفجر يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق