لماذا تغيبت قيادات الأزهر الشريف عن مؤتمر وزير الأوقاف؟

الجمهور 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

غاب عدد كبير من رموز مصر الدينية عن المؤتمر الذي عقده الدكتور محمد مختار جمعة القائم بأعمال وزير الأوقاف في حكومة تسيير الأعمال، والذي تشير بعض التقارير إلى اقترابه من مغادرة منصبه في الحكومة الجديدة التي سيشكلها الدكتور مصطفى مدبولي.

 

غياب مثير للجدل لرموز مصر الدينية عن مؤتمر السنة النبوية

وتغيب الدكتور أحمد عمر هاشم عضو هيئة كبار علماء الأزهر، والدكتور محمد أبو هاشم أمين سر اللجنة الدينية بمجلس النواب، والدكتور علي جمعة رئيس اللجنة الدينية بمجلس النواب والمفتي السابق، والدكتور أسامة الأزهري مستشار رئيس الجمهورية، عن حضور مؤتمر السنة النبوية بين الرواية والدراية والفهم المقاصدي، والذي عقده وزير الأوقاف في حكومة تسيير الأعمال.

فيما لم يتواجد الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية، والدكتور محمد الضويني وكيل شيخ الأزهر، والدكتور سلامة داود رئيس جامعة الأزهر، والدكتور نظير عياد أمين عام مجمع البحوث الإسلامية، والدكتور يوسف عامر وكيل اللجنة الدينية بمجلس الشيوخ، عن المؤتمر.

2024%5C6%5C8%5C14-5-2024_14_37_32_G_2750

وأثار غياب عدد من الرموز الدينية عن مؤتمر السنة النبوية بين الرواية والدراية والفهم المقاصدي، عددًا من التساؤلات حول طبيعة العلاقة المتوترة بين القائم بأعمال وزير الأوقاف حاليًا وتلك الرموز، منذ توليه منصبه قبل 11 عامًا.

وخلال تلك الأعوام، حدثت بعض المواقف وظهرت بعض الأحداث التي كانت نتيجتها تجاهل الرموز الدينية لبعضًا من المؤتمرات التي نظمها مختار جمعة وآخرها مؤتمر اليوم.

وفي المقابل، كان الداعية خالد الجندي عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، الداعم الأول لوزير الأوقاف حاضرًا وبقوة، لمساندة رفيقه، بعدما فقد كثيرًا من مؤازرة الرموز الدينية في الفترات الماضية، فاضطر إلى التوجه ناحية «جمعة» عن طريق تواجد أبرز الداعمين للأخير في برنامجه التليفزيوني.

2024%5C6%5C8%5C2024-638486959167317_2750

كما شهد المؤتمر، حضور الدكتور محمد أبو زيد الأمير، نائب رئيس جامعة الأزهر للوجه البحري، صهره الجديد، ومعه تواجد الدكتور علي عمرو نائبًا عن المفتي، والدكتور أحمد معبد عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، والدكتور عبدالله النجار، عضو مجمع البحوث الإسلامية، ربما لحفظ ماء وجه جمعة، أو لأغراض أخرى في نفس يعقوب.

وأثار عدم تواجد بعضًا من الرموز الدينية في المؤتمر، حالة من الجدل، حول تلك الأسماء التي حضرت وظهرت كبديل للرموز الكبيرة، وذلك وسط الأنباء المتداولة عن رحيل الوزير من تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، وهل يمكن أن يكون هؤلاء بديلًا قويًا يُمكن «جمعة» من الاستمرار في منصبه.   

2024%5C6%5C8%5C17538609010352024040_2750

وبمشاركة أكثر من 30 أستاذًا وعالمًا في علم الحديث، عقدت وزارة الأوقاف مؤتمرها الأول عن السنة النبوية بعنوان: السنة النبوية بين الرواية والدراية والفهم المقاصدي، اليوم السبت 8 يونيو، بأكاديمية الأوقاف الدولية بمدينة السادس من أكتوبر، ويضم المؤتمر جلستين علميتين وخمس ورش عمل على النحو التالي:

الجلسة الافتتاحية: حجية السنة ومنزلتها في التشريع.
ورش العمل
الورشة الأولى: علم الحديث - رواية.
الورشة الثانية: علم الحديث - دراية.
الورشة الثالثة: الفهم المقاصدي للسنة النبوية.
الورشة الرابعة: السنة عند الأصوليين.
الورشة الخامسة: السنة عند الفقهاء.
الجلسة الثانية: خلاصة ورش العمل وتوصيات المؤتمر.

2024%5C6%5C8%5C%D8%A8_2750_015539.PNG
فرقاء جمعهم علي جمعة وفرقهم مختار جمعة

تابع موقع الجمهور عبر تطبيق (نبض) اضغط هــــــــنا

تابع موقع الجمهور عبر تطبيق (جوجل نيوز) اضغط هــــــــنا

الجمهور، موقع إخباري شامل يهتم بتقديم خدمة صحفية متميزة للقارئ، وهدفنا أن نصل لقرائنا الأعزاء بالخبر الأدق والأسرع والحصري بما يليق بقواعد وقيم الأسرة المصرية، لذلك نقدم لكم مجموعة كبيرة من الأخبار المتنوعة داخل الأقسام التالية، الأخبار، الاقتصاد، حوادث وقضايا، تقارير وحوارات، فن، أخبار الرياضة، شئون دولية، منوعات، علوم وتكنولوجيا، خدمات مثل سعر الدولار، سعر الذهب، سعر الفضة، سعر اليورو، سعر العملات الأجنبية، سعر العملات المحلية.

إخلاء مسؤولية إن موقع ناشري الفجر يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق