شركة أبل العالمية تقاضي عددا من المحلات التجارية الشهيرة بمصر

الجريدة العقارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الاثنين 01 يوليو 2024 | 04:24 مساءً

العقارية

أقامت شركة أبل العالمية دعاوى قضائية ضد عدد من المحلات التجارية الشهيرة، التي تعمل في مجال الهواتف، لاتهامها باستخدام العلامة التجارية بشركة أبل.

شركة أبل

وذكرت الشركة في دعواها أن الشركة المنذرة أبل هي من كبرى الشركات العالمية في مجال الحاسوبات الإلكترونية والتليفونات المحمولة الذكية وقطع الغيار والإكسسوارات الخاصة بهم، حيث إنها شركة أمريكية متعددة الجنسيات تأسست في عام 1976، على يد "ستيف جوبز" و"ستيف وزنياك" و"رونالد واين، تعمل على تصميم وتصنيع الإلكترونيات الاستهلاكية ومنتجات برامج الكمبيوتر.

شركة أبل العالمية تقاضي عددا من المحالات التجارية

وأردفت شركة أبل بأن لديها أعلى علامة تجارية، الأمر الذي جعلها حريصة منذ نشأتها على الاحترام والالتزام بكافة القوانين والمبادئ المتعلقة بحماية حقوق الملكية الفكرية حيث إنها تمتلك العلامات التجارية (أبل) - APPLE وتمتلك العلامة التجارية المسجلة والشهيرة عالميا رسم التفاحة في غالبية دول العالم الأعضاء بمنظمة التجارة العالمية والمنظمة العالمية للملكية الفكرية وداخل جمهورية مصر العربية.

العلامة التجارية لشركة أبل

استكملت شركة أبل بأنها منتجة مباشرة لكل هذه الجهود المبذولة في الحفاظ على جودة منتجاتها وأنها اكتسبت شهرة عالمية واسعة، نظرا للثقة التي تولدت بين المستهلكين وبين المنتجات التي تحملها تلك العلامة المشهورة المملوكة لها.

وأكملت أنه بموجب هذه التسجيلات فإن العلامات التجارية الخاصة بشركة أبل - APPLE) تتمتع بالحماية القانونية وفقا النصوص القانون 82 لسنة 2002 والتي تمكنها وحدها من استعمال علاماتها التجارية وتمنع الغير من الإعتداء على هذا الحق ليس في مصر فقط بل في معظم دول العالم وهو الأمر الذي يجعل من واقعة التقليد من قبل أي طرف آخر لهذه العلامة من الجرائم العمدية والتي تظهر أيضا سوء نية مرتكبها وذلك لشهرة العلامة.

الاعتداء على العلامة التجارية

ولما كان ذلك وكانت الشركة فوجئت بقيام عدد من المحالات التجارية بالاعتداء على العلامة التجارية لشركة أبل فقررت اتخاذ الإجراءات القانونية تجاه عدد من المحال التجارية الشهيرة في عدة أماكن متفرقة بجمهورية مصر العربية.

اقرأ ايضا

إخلاء مسؤولية إن موقع جريدة الجوف يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.

أخبار ذات صلة

0 تعليق