أسعار الذهب تنخفض 9 دولارات وسط ترقب بيانات أميركية

الطاقة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تراجعت أسعار الذهب نحو 9 دولارات، خلال تعاملات اليوم الإثنين 1 يوليو/تموز (2024)، على الرغم من انخفاض مؤشر العملة الأميركية، وسط ترقب لتصريحات وبيانات أميركية.

وأظهرت بيانات تراجع التضخم في الولايات المتحدة؛ ما عزز الآمال في أن يبدأ مجلس الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأميركي) في خفض أسعار الفائدة هذا العام.

كانت أسعار الذهب قد أنهت تعاملاتها، يوم الجمعة 28 يونيو/حزيران، على ارتفاع هامشي لتواصل حصد المكاسب للجلسة الثانية على التوالي بعد صدور بيانات أميركية.

وحقّق المعدن النفيس في الربع الثاني من العام الجاري ثالث مكاسب ربع سنوية على التوالي بأكثر من 4%، بعد بيانات التضخم الأميركية، التي عزّزت توقعات خفض أسعار الفائدة من جانب مجلس الاحتياطي الفيدرالي.

أسعار الذهب اليوم

بحلول الساعة 05:53 صباحًا بتوقيت غرينتش (08:53 صباحًا بتوقيت مكة المكرمة)، انخفضت العقود الآجلة لمعدن الذهب، تسليم أغسطس/آب 2024، بنسبة 0.38% ما يعادل 8.9 دولارًا، مسجلةً نحو 2330.7 دولارًا للأوقية.

وتراجعت أسعار عقود التسليم الفوري للذهب بنسبة 0.17% عند 2322.89 دولارًا للأوقية، بحسب الأرقام التي قارنتها منصة الطاقة المتخصصة.

كما انخفضت الأسعار الفورية لمعدن الفضة بنسبة 0.16% إلى 29.10 دولارًا للأوقية، في حين تراجع سعر البلاتين الفوري بنسبة 0.24% عند 993.9 دولارًا للأوقية، كما ارتفع سعر البلاديوم الفوري بنسبة 0.62%، ليسجل 983.16 دولارًا للأوقية.

في الوقت نفسه، انخفض مؤشر الدولار -الذي يرصد أداء العملة الأميركية أمام 6 عملات رئيسة- بنسبة 0.34%، عند 105.51 نقطة.

مشغولات ذهبية في أحد المعارض
مشغولات ذهبية في أحد المعارض - أرشيفية

تحليل أسعار الذهب

أظهرت البيانات يوم الجمعة أن مؤشر الإنفاق الاستهلاكي الشخصي ارتفع بنسبة 2.6% بعد ارتفاعه بنسبة 2.7% في أبريل/نيسان، إذ جاءت قراءات التضخم في مايو/أيار متماشية مع توقعات خبراء الاقتصاد.

وقال المحلل الإستراتيجي للسوق في آي جي، ييب جون رونج: "تظل بيانات التضخم الأميركية الأخيرة حاضرة في أذهان المستثمرين؛ إذ جاءت البيانات متماشية مع الإجماع ولم تفعل بشكل عام الكثير للتأثير في توقعات أسعار السوق الحالية لبدء عملية تخفيف السياسة النقدية في بنك الاحتياطي الفيدرالي في سبتمبر/أيلول".

وأضاف: "لكن أي فشل في الدفاع عن مستوى 2280 دولارًا للأوقية في المستقبل قد يمهّد الطريق أمام أسعار الذهب للتوجه نحو مستوى 2200 دولار"، حسبما ذكرت رويترز.

ويضع المتداولون في الحسبان احتمالات بنسبة 64% لخفض أسعار الفائدة للمرة الأولى في سبتمبر/أيلول، وفقًا لأداة فيدووتش (FedWatch) من بورصة شيكاغو.

يتحوّل تركيز السوق إلى تصريحات رئيس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول، يوم الثلاثاء، تليها محاضر أحدث اجتماع للسياسة النقدية لبنك الاحتياطي الفيدرالي يوم الأربعاء وبيانات سوق العمل الأميركية في وقت لاحق من الأسبوع.

وقال بنك إيه إن زد، في مذكرة ربع سنوية: "على الرغم من تباطؤ مشتريات المصارف المركزية خلال الأشهر الأخيرة، فإننا نعتقد أن المصارف المركزية في الأسواق الناشئة ستواصل تنويع احتياطياتها في الذهب".

وأظهر مسح للقطاع الخاص أن نشاط التصنيع في الصين، المستهلك الرئيس للمعادن، نما بأسرع وتيرة في أكثر من 3 سنوات، ويتناقض ذلك مع مؤشر مديري المشتريات الرسمي الصادر يوم الأحد والذي أظهر انخفاض نشاط التصنيع.

موضوعات متعلقة..

اقرأ أيضًا..

إشترك في النشرة البريدية ليصلك أهم أخبار الطاقة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق