ابو عايشه .. الحكومة القادمة مطالبة بتنفيذ أجندة الحوار الوطني وفتح ملفي الحبس الاحتياطي وقانوني المحليات والنواب

صدي العرب 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد النائب عبده ابو عايشه عضو مجلس الشيوخ أن الحكومة القادمة ستحمل على عاتقها العديد من المطالب المطروحة  على أجندة الحوار الوطني الفترة المقبلة، في مقدمتها ملف الحبس الاحتياطي المحبوسين سياسياً، والسجناء في قضايا الرأي. قائلا: انه ومع تشكيل حكومة جديدة فإن ملف الحبس الاحتياطي ملف شديد الأهمية.

وأوضح أبو عايشه في تصريحات صحفية له ليوم، على أهمية ⁠انهاء قانون المجالس النيابية وقانون المحليات  وانتخاب مجالس محلية جديدة. موضحا: ان حدوث انفراجة سياسية سيكون أمر بالغ الأهمية للوطن، وخصوصا ان الرئيس السيسي أصدر مئات من قرارات العفو الرئاسي على مدى الفترة الماضية.

ولفت عضو مجلس الشيوخ، إنه يمكن للحوار الوطني ان يفتح كل هذه القضايا بوطنية شديدة، وقد اثبت نجاحه فعليا في طرح قضايا عديدة ذات أهمية.

 

في نفس الوقت لفت النائب عبده أبو عايشه، ان الحالة الاقتصادية بحاجة لمناقشة أكبر، فالتحديات الاقتصادية ضخمة للغاية وبحاجة لنقاش وطني شفاف وواسع وبمشاركة كافة القوى الوطنية.

وشدد على ،ان هناك إجماع وطني على وجود تحديات سياسية خطيرة واضطراب اقليمي بسبب الحرب الاسرائيلية الشرسة على غزة، ما يستدعي تكاتف كل القوى من أجل الوطن.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق