احتفالية قضائية .. ثقافية بنادي قضاة مصر .. حول إصدارات منظومة العدالة لخالد القاضي

صدي العرب 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 أقام نادي القضاة برئاسة المستشار محمد عبد المحسن مؤخرا ؛ احتفالية حول إصدارات منظومة العدالة  في مصر للمستشار الدكتور خالد القاضي رئيس محكمة الاستئناف، بحضور نخبة من القضاة والقانونيين والوزراء والسفراء والجامعيين والمفكرين  والمثقفين والكتاب والإعلاميين والصحفيين.

تضمنت  الاحتفالية عرضاً موجزا للإصدارات وأهميتها في نشر الثقافة القانونية، ومداخلات المشاركين حول أهمية الوعي بمنظومة العدالة في مصر، وكذلك تكريما لرموز قضائية وقانونية وفكرية وثقافية ساهموا بكتاباتهم أو بتقديمهم وكلماتهم في الإصدارات ، فضلا عن وزارة الثقافة والهيئة المصرية العامة للكتاب ودور نشر هذه الإصدارات، وتم إهداء مجموعة من تلك الإصدارات لجميع الحضور ، واختتمت الاحتفالية بحفل إنشاد ديني ووطني للفرقة الجازولية الشاذلية .

 

في بداية الاحتفالية  ، رحب رئيس نادي قضاة مصر المستشار محمد عبد المحسن بالمشاركين ، وأكد على أهمية قيمة الكلمة المكتوبة في تنميةالوعي القضائي للقارئ والتي تساهم في دعم منظومة العدالة ومعرفةالمواطن لحقوقه وواجباته التي يفرضها عليه القانون حتى لا يقع فريسةللأخطاء القانونية ، وأشاد عبد المحسن بمؤلفات القاضي في منظومةالعدالة ، والتي تعتبر الأولى من نوعها في التاريخ القضائي المعاصر . 

 

من جانبه أكد المؤلف المستشار الدكتور خالد القاضي  أن هدف الاحتفاليةهو تكريم شركاء النجاح الذين وردت أسماؤهم في الكتب وتشمل قرابةسبعين شخصية مصرية وعربية من القامات القضائية والقانونية والثقافيةالمختلفة سواء منهم من قدموا لها أو كتب عنهم المؤلف أو ساهموا بكلمات ودراسات  حول موضوعاتها ، أو مؤلفي كتب صدرت عن مؤلفين آخرين في موسوعة  الثقافة القانونية التي يشرف عليها المؤلف بالهيئة المصرية العامةللكتاب ، وكذلك لكتاب( القضاء والإخوان .. معركة العدالة وطيور  الظلام ) للكاتب الصحفي مصطفى بكري عضو مجلس النواب  ، وقد ذكر  المؤلف أسماء جميع المشاركين في تلك الإصدارات مقرونا بحيثيات تكريم كل منهم ، وأهدى درع تكريم لرئيس نادي القضاة لرعايته الاحتفالية .

وتحدث في اللقاء كل من المستشار عادل عبد الحميد رئيس محكمةالنقض ومجلس القضاء  الأعلى ووزير العدل الأسبق ، والأنبا إرميا الأسقف العام ورئيس المركز  الثقافي القبطي الأرثوذكسي ، والدكتور هيثم الحاج علي رئيس الهيئةالمصرية العامة للكتاب السابق ، وتحدث الكاتب الصحفي النائب مصطفى  عضو مجلس النواب ، و النائبة رحاب الغول عضو مجلس النواب ، والدكتور فهد جبريني مستشار الجالية السورية بمصر والذي أهدى المؤلف درع تكريم تقديرا له لجهوده العلمية في الثقافة القانونية في مصر والوطن العربي عبر سنوات طويلة مضت ، كما أهدى كل من رئيس النادي والمؤلف درع التكريم  لكل من ضيوف شرف الاحتفالية وهم  عدد من المتحدثين وكذلك للسفير  طارق الأنصاري  سفير دولة قطر بالقاهرة ، والشيخ سالم الجازولي شيخ الطريقة الجازولية الشاذلية . 

 

وعرضت  الاحتفالية فيلما تسجيليا حول منظومة العدالة في مصر والتي تتضمن السلطة القضائية وتتشكل من الجهات والهيئات القضائية ؛  وهي القضاء العادي بفرعيه المدني والجنائي  بداية من المحاكم الجزئية والابتدائية مرورا بالاستئناف انتهاءبالنقض ، وكذلك النيابة العامة ضمير المجتمع المصري والوكيل عن الهيئة الاجتماعية ، والقضاء الدستوري ممثلا بالمحكمة الدستورية العليا التي تعتبر حصن الشرعية الدستورية ، ومجلس الدولةالذي يجمع بين القضاء الإداري لمراقبة أعمال السلطة التنفيذية ، والفتوى ،والتشريع ،  ثم يأتي القضاء العسكري كجهة قضائية أصيلة بمحاكمها المتنوعة والنيابة العسكرية ، وهيئة قضايا الدولة التي تعد مستشارالدولة لحماية المال العام ، وهيئة النيابة  الإدارية بما لها من دور رئيس لمواجهة  الفساد في منظومة العدالة ، وكذلك لوزارة العدل ككيان مؤسسي لتطوير  منظومة العدالة الناجزة، وتقديم خدمات متميزة ذات جودة عاليةللمواطنين ، ثم لدار الإفتاء المصرية التي تنهض  بدور فعال لنشر الوعي الوطني  بين البشر في مشارق الأرض ومغاربها من مصر الكنانة ، وكذلك لمأموري الضبط القضائي المنوط بهم كشف الجريمة والتحريات حول مرتكبيها ، فضلا عن الجهات  الرقابية وهي هيئة الرقابة الإدارية والبنك المركزي المصري وهيئةالرقابة المالية والجهاز المركزي للمحاسبات ، والأكاديميات التعليمية وهي الأكاديمية  العسكرية  العليا والدراسات الاستراتيجية ( ناصر سابقا ) ، والأكاديمية الوطنية لمكافحة الفساد ، والمركزالقومي للبحوث الاجتماعية والجنائية ، والمجالس القومية وهي المجلس القومي  لحقوق الإنسان والمجلس القومي للمرأة ، وأخيرا نقابة المحامين بوصفهم  شركاء العدالة. وتميز الفيلم التسجيلي باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي في التعليق الصوتي المصاحب للفيلم، وهو إهداء من الكاتب الصحفي أشرف مفيد، خبير الذكاء الاصطناعي.

 

كما شهدت  الاحتفالية فقرة للإنشاد الديني والوطني لفرقة الجازولية ، تضمنت قصيدة تم تأليفها وتلحينها خصيصا للقضاة ، ثم قصيدة تحيا مصر ، واختتمت بقصيدة في مدح الرسول صلى الله عليه وسلم  .

يذكر أن المؤلف قد أصدر عشرة كتب في منظومة العدالة في مصر  خلال السنوات الخمس الماضية هي  : " منظومة العدالة في مصر " و " وزارة العدل .. المواطن أولًا " و " دار القضاء العالي  - مقر السلطة القضائية .. رمز العدالة وقدسية القضاء " و " محكمة النقض .. قمة الهرم القضائي " و " القضاء الدستوري في خمسين عاما .. لحماية حقوق الإنسان وضمانات التقاضي، (1969-2019) " و " مجلس الدولة .. حصن الحقوق والحريات المصري " و " محكمة استئناف القاهرة .. ١٤٠ عاما محرابا للعدالة " و " النيابة العامة .. تراث مضىء وواقع مشرق" و " كليات الحقوق .. ودورها في منظومة العدالة في مصر " ومؤخرا كتاب " ما القانون ". 

ومن أهم ما تضمنته كلمة المؤلف في الاحتفالية  :( أعتز بكوني ابنا مخلصا لهذه السلطة القضائية  العريقة في مصرنا الغالية  ، فهم حصن العدالة وفخر الأمة الذين وضع الله تعالى الأمانة بين أيديهم وعلى كواهلهم، فرفعوها على رؤوسهم مستقرة ،وفي عقولهم مطمئنة ،وفي أحكامهم منشودة ،وعيونهم معصوبة عن الهوى والزيغ ،ورنا الشعب إلى الميزان فوجده معتدلا شامخا ، فبادلهم حبا بحب واحتراما باحترام). 

وفي نهاية الاحتفالية ردد الجميع ؛ تحيا مصر تحيا مصر تحيا مصر .

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق