بعد الانتهاء من تشكيلها.. رؤساء أحزاب يطالبون بوضع توصيات الحوار الوطني على أجندة أولويات الحكومة الجديدة

تحيا مصر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

رئيس حزب إرادة جيل لـ تحيا مصر: توصيات الحوار الوطني تحقق تطلعات الشعب المصري
رئيس حزب الجيل لـ تحيا مصر: توصيات الحوار الوطني شارك فيها نخبة من المصريين
كتلة الحوار: هناك حرص شديد على التواصل بين الحوار الوطني والحكومة لمتابعة وتنفيذ التوصيات

أكد عدد من القيادات الحزبية على ضرورة أن يكون الحوار الوطني على رأس أولويات الحكومة الجديدة، وأن يتضمن ذلك تنفيذ مخرجات المرحلة الأولى التي تم التوصل إليها من جانب المشاركون والذين تنوعوا ما بين خبراء ومتخصصين وحزبيين ومثقفين.

وطالب النائب تيسير مطر، رئيس حزب إرادة جيل، من الحكوممة الجديد تفعيل توصيات الحوار الوطني التي تم التوصل إليها، مشيرًا إلى أن تلك التوصيات جاءت نتيجة مناقشات تمت بين المثقين والأحزاب والمتخصصين.

وقال "مطر"، في تصريحات خاصة لـ تحيا مصر، إنه على رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، أن يقدم توصيات الحوار الوطني إلى الوزراء الجديد للعمل عليها وتفعليها من أجل صالح الوطن وصالح المواطن المصري.

وأشار رئيس حزب إرادة جيل إلى أن الحوار الوطني كان نافذة امام الأحزاب المصرية للتعبير عن رؤاها، وقد قدمت رؤى قابلة للتطبيق، وعلى الحكومة الجديدة أن تعمل على تفعيلها.

وشدد النائب تيسير مطر على أن ذلك يستهدف النهوض بحياة المصريين ومستوى معيشتهم، بعدما تحملوا الكثير في سبيل هذ الوطن.

وقال ناجي الشهابي، رئيس حزب الجيل، إن أهم التوصيات التي يقدمها للحكومة الجديدة تتبلور فيما جاء وتضمنه بيان تكليف الحكومة برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، والذي دار حول تحقيق عدد من الأهداف، على رأسها الحفاظ على محددات الأمن القومي المصري في ضوء التحديات الإقليمية والدولية، ووضع ملف بناء الإنسان المصري على رأس قائمة الأولويات، خاصة في مجالات الصحة والتعليم.

وأشار "الشهابي"، في تصريحات خاصة لـ تحيا مصر، أن يطالب الحكومة الجديدة بتفعيل توصيات الحوار الوطني، وعلى رأسها جهود تطوير المشاركة السياسية، وكذلك على صعيد ملفات الأمن والاستقرار ومكافحة الإرهاب بما يعزز ما تم إنجازه في هذا الصدد، وتطوير ملفات الثقافة والوعي الوطني، والخطاب الديني المعتدل، على النحو الذي يرسخ مفاهيم المواطنة والسلام المجتمعي.

وأشار رئيس حزب الجيل، أننا في حاجه ملحة للنهوض مستوى معيشة المواطن وتحسن الأوضاع الاقتصادية، وهو شق أساسي يجب العمل عليه.

ولفت ناجي الشهابي، إلى ضرورة العمل على تفعيل توصيات المرحلة الأولى من الحوار الوطني، وعلى رأسها المحليات التي يجب أن يتم الإسراع في إجراء انتخاباتها، وكذلك الفصل في قانون الاجراءات الجنائية وما يتعلق به من ملف الحبس الاحتياطي.

من جانبه، أكد الدكتور باسل عادل رئيس كتلة الحوار أن التعاون بين الحكومة الجديدة والحوار الوطني يتوقع أن يكون بشكل أكبر خلال الفترة القادمة، لتبادل الرؤى بشأن الكثير من الملفات التي تشغل الرأي العام وتهدف فيها الدولة للتوصل إلى صيغة توافقية تعبر عن احتياجات المواطن وتتوازن مع رؤية الدولة، خاصة بعد إعلان مصادر حكومية أن توصيات المرحلة الأولى من مخرجات الحوار الوطني ضمن أولويات الحكومة.

وقال «عادل» لـ تحيا مصر: إن الدولة تسير بوتيرة جيدة نحو الإصلاح الاقتصادى، ولكن لا بد من وضع خطط تعمل على جنى ثمار الإصلاح الاقتصادى وشعور المواطن بتلك الإجراءات من خلال انعكاسها عليه وعلى حياته المعيشية.

وأوضح رئيس كتلة الحوار، إن هناك عدة مكاسب تم تحقيقها من جانب الحوار الوطني، من بينها الانتهاء من صياغة القوانين المنظمة للانتخابات سواء النيابية أو المحليات.

وأضاف أن هناك حرص شديد على التواصل بين الحوار الوطني والحكومة لمتابعة وتنفيذ التوصيات التي رفعتها إدارة الحوار من قبل، مشددا أن إدارة الحوار تحرص على التعاون مع الحكومة بما يخدم الرأي العام ويساعد في تقديم كل الملفات التي تنحاز للمواطن، والعمل على تنفيذ المخرجات لها أهمية قصوى باعتبارها تمس المواطن والضرورات الحياتية.

وكان مصدر حكومي مطلع، قد صرح بأن توصيات المرحلة الأولى من مخرجات الحوار الوطني، ستكون ضمن أولويات برنامج الحكومة الجديدة.

وأكد المصدر أن الحكومة ستتقدم بحزمة تشريعية لمجلس النواب لتنفيذ مخرجات الحوار الوطني.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق