المنيا تُسجل 6 حالات وفاة خلال موسم الحج.. الفجر تفتح ملف "السماسرة"

الفجر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

منذ ساعات قليلة، خرج علينا "إسلام أبوالفتوح"، عضو لجنة الحج والعمرة بالغرفة السياحية، تصريحات هامة تلفزيونية ببرنامج «أهل مصر»، مؤكدًا أن هناك سماسرة للحج، والأخطر من ذلك المكاتب الخاصة بالخدمات السياحية، ويكون تابع للغرفة التجارية وليس وزارة السياحة وهي المتسببة في الأزمة.

 الفجر تفتح ملف «سماسرة الحج» 

802.jpeg

وأضاف قائلًا، للأسف هذا الأمر منتشر في الكثير من القرى«، مطالبا بحملة إعلامية للتوعية بالطرق الشرعية والقانونية للحجز للحج والعمرة.. من هنا فتحت الفجر تحقيقًا كاملا حول «سماسرة الحج وهم الشركات الخاصة».

سماسرة الحج التربح بأسم الدين وبيع الوهم للمشتاقين لزيارة بيت الله الحرام فهم وسطاء غير رسميين ينظمون رحلات الحج بطرق غير قانونية، ويوهمون الحجاج بقدرتهم على تسهيل الإجراءات مقابل مبالغ مالية كبيرة.

مما يعرض الحجاج لمخاطر كبيرة

375.jpeg

ولكن غالبا ماتكون وهمية مما يعرض الحجاج لمخاطر كبيرة مثل نقص وسائل النقل أو أماكن الإقامة ومابين السير علي الأقدام والشمس المحرق، حجاج  فقدوا وآخرين لفظت أنفاسهم قبل آداء مناسك الحج.

من المتسبب في فقدان وموت الكثير من الحجاج ؟

295.jpeg

في هذا الإطار يقول «عبد الحميد محمود»، 47 عامًا، من محافظة المنيا، إن العديد من الحجاج فقدوا حياتهم قبل أداء مناسك الحج بسبب خداع شركات النصب التي أصدرت لهم تأشيرات زيارة بدلًا من تأشيرات الحج.

وأوضح أن معظم هؤلاء الأشخاص فوق سن الخمسين، وأي جهد زائد قد يؤدي إلى وفاتهم، وهذا ما حدث بالفعل.

تأشيرة خاصة

449.jpg

وأضاف «عبد الحميد» في تصريح لـ الفجر أنه يمكن الاعتمار بتأشيرة زيارة، لكن الحج يتطلب تأشيرة خاصة لضمان توفر الإقامة، الطعام، والوسائل النقل اللازمة لأداء المناسك.

عبر الحاج عمرو محمد، أحد حجاج بيت الله الحرام من أبناء مركز ملوى، عن استيائه مما حدث هذا العام في موسم الحج، مؤكدًا ضرورة التوعية المستمرة لتجنب تكرار المأساة.

وأوضح أن الحجاج غير الرسميين يواجهون تحديات كبيرة، مثل السفر مشيًا لمسافات طويلة تحت أشعة الشمس القاسية، والكثير منهم من كبار السن والمرضى، ويجدون أنفسهم بلا مأوى في منى.

تأشيرة رسمية

أشار عمرو إلى أنه لم يرسل والدته بتأشيرة زيارة بل بتأشيرة رسمية لضمان سلامتها وتمتعها بالخدمات المقدمة للحجاج الرسميين.

الحجاج غير الرسميين

كما نوه  زياد جمال أحد زائري بيت الله، إلى أن السلطات في السعودية تنظم الأعداد وتوفر خدمات متكاملة للحجاج الرسميين، بينما يضغط الحجاج غير الرسميين على المنظومة ويعيقون حركة السير.

اضطروا إلى المشي لمسافات طويلة

وفي يوم عرفات، أغلقت المداخل إلى منى وعرفات والمناسك عامة، مما أدى إلى صعوبات كبيرة للحجاج غير الرسميين الذين اضطروا إلى المشي لمسافات طويلة في ظروف صعبة، وتعرضوا لدرجات حرارة شديدة حتى فقد بعضهم حياتهم.

للأسف، استغلت بعض شركات السياحة الفقراء بإصدار تأشيرات زيارة أو سياحة لأغراض الحج، مما عرضهم للخطر والضياع.

7 حالات وفاة من المنيا خلال موسم الحج

وقد سجلت محافظة المنيا سبع حالات وفاة خلال موسم الحج هذا العام 1445 هجريا، 2024 ميلاديا، بينهم ثلاثة حالات بمركز العدوه، وحالتين بمركز مغاغة، وحالة بمركز سمالوط، وحالة بمركز دير مواس.

إخلاء مسؤولية إن موقع جريدة الجوف يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق