موعد يوم عاشوراء هجري وميلادي وفضل صيامه.. يٌكفر ذنوب سنة ماضية

الوطن 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يوافق يوم عاشوراء، العاشر من مُحرم في التقويم الهجري، يعد من الأيام المباركة في الإسلام وله فضل عظيم، ويعود فضل هذا اليوم إلى عدة أحداث تاريخية ودينية مهمة، وفي هذا اليوم، نجّى الله سبحانه وتعالى نبيه موسى عليه السلام، وقومه من فرعون وجٌنوده، فصامه موسى شكرًا لله، وعندما قدم النبي محمد صلى الله عليه وسلم إلى المدينة ورأى اليهود يصومون هذا اليوم، قال: «نحن أحق بموسى منهم»، فصامه وأمر بصيامه.

الأعمال الصالحة في يوم عاشوراء

وأوضحت دار الإفتاء، أن من فضائل يوم عاشوراء، أن صيامه يُكفر ذنوب سنة ماضية، كما جاء في حديث النبي صلى الله عليه وسلم: «صيام يوم عاشوراء، أحتسب على الله أن يكفّر السنة التي قبله»، (رواه مسلم). لذا، يحرص المسلمون على صيام هذا اليوم تقربًا إلى الله وطلبًا لمغفرته، ويُستحب في يوم عاشوراء الإكثار من الأعمال الصالحة كالصلاة والصدقة وقراءة القرآن والدعاء، لما فيها من زيادة في الأجر والثواب، يوم عاشوراء يمثل فرصة للمسلمين للتوبة وتجديد العهد مع الله، واستغلال هذا اليوم في الطاعات والعبادات.

" title="كيف نحيي ذكرى عاشوراء كما أحياها رسول الله فتاوى الناس" frameborder="0">

يوم عاشوراء

وبشأن موعد يوم عاشوراء يوضح التقويم أنه يوافق العاشر من شهر محرم، وبشكل عام يختلف من عام إلى آخر، حيث يتأثر بحركة القمر، لكن ميلاديا فإن يوم عاشوراء لعام 2024 ميلادي يوافق الثلاثاء 16 يوليو 2024، ووفقًا للحسابات الفلكية، من المتوقع أن يكون موعد السنة الهجرية الجديدة 1446 وغرة شهر محرم الأحد 7 يوليو 2024 أو الاثنين 8 يوليو بالتقويم الميلادي.

إخلاء مسؤولية إن موقع جريدة الجوف يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق