اليمين المتطرف يتصدر بفارق كبير الدورة الأولى بالانتخابات التشريعية الفرنسية

مصر تايمز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشفت وكالة الأنباء الفرنسية، بأن اليمين المتطرف يتصدر بفارق كبير الدورة الأولى من الانتخابات التشريعية في فرنسا ومعسكر ماكرون يحل ثالثا، حسبما أفادت قناة القاهرة الإخبارية، في نبأ عاجل.

تحليل الاستبيان

 

وتشير استطلاعات الرأي إلى أن حزب التجمع الوطني اليميني المتطرف سيحتل المرتبة الأولى، يليه تحالف الجبهة الشعبية الجديدة المنتمي لليسار، ثم تحالف الرئيس إيمانويل ماكرون (معاً) المنتمي لتيار الوسط في المركز الثالث.

 

وكشفت وزارة الداخلية الفرنسية أن نسبة المشاركة في التصويت في الجولة الأولى من الانتخابات البرلمانية الفرنسية المبكرة بلغت حتى الآن 59.39٪، حسبما أفادت قناة القاهرة الإخبارية، في نبأ عاجل.

 

وجدير بالذكر أن الجولة الأولى للانتخابات البرلمانية الفرنسية انطلقت رسميا بعدما فتحت مراكز الاقتراع أبوابها في مجموعة جزر سان بيير وميكويلون قبالة الساحل الشرقي لكندا اليوم السبت، حسبما أعلنت هيئة الإذاعة والتلفزيون المحلية.

إخلاء مسؤولية إن موقع جريدة الجوف يعمل بطريقة آلية دون تدخل بشري،ولذلك فإن جميع المقالات والاخبار والتعليقات المنشوره في الموقع مسؤولية أصحابها وإداره الموقع لا تتحمل أي مسؤولية أدبية او قانونية عن محتوى الموقع.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق