بتهمة ضرب رجل أمن.. القبض على الإعلامي الإخواني عماد البحيري في تركيا

الحادثة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ألقت أجهزة الأمن التركية القبض على عماد البحيري الإعلامي الإخواني المصري المقيم في تركيا؛ بتهمة الاعتداء على رجل أمن تركي.

ووفقا لوسائل إعلام تركية فإن البحيري كان موجودا في إحدى المؤسسات الرسمية التابعة لمصلحة الضرائب في تركيا، لتسديد بعض المستحقات الضريبية المفروضة عليه بسبب دخله من قناة يوتيوب الخاصة به، وخلال ذلك فوجئ الإعلامي المصري بموظف الضرائب يستدعي الشرطة، بعد أن أظهرت قاعدة البيانات الأمنية أن اسمه مطلوب للإيقاف، وسرعان ما حضرت السلطات الأمنية المختصة، وألقت القبض على البحيري.

وكانت السلطات التركية رفضت من قبل منح البحيري الجنسية التركية هو وهشام عبد الله وهيثم أبو خليل وأحمد عبده، كما رفضت تجديد الإقامة لعدد آخر.

القبض على الإعلامي الإخواني عماد البحيري 

وقالت وسائل إعلام أخرى إن القبض على البحيري جاء بسبب شكوى مقدمة ضده من شخص سوداني الجنسية، نافية أن يكون القبض عليه لأسباب سياسية.

ورغم أنه لم يتضح حتى الآن ما سوف تقرره النيابة في تركيا بشأن مصير عماد البحيري، إلا أن جهات إعلامية إخوانية روجت أن النيابة التركية أخلت سبيله؛ لكونه مواطنا أجنبيا، وبالتالي فإن الأمر منوط بدائرة الهجرة.

وفي المقابل أفادت وسائل إعلام إقليمية مستقلة بأن النيابة لم تفرج عنه، وقررت حبسه على ذمة القضية؛ تمهيدا لمحاكمته، وأنه ما يزال رهن الاعتقال. 

تابع أحدث الأخبار عبر google news

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق