القاهرة وموسكو تبحثان زيادة الحركة السياحية الوافدة لمصر من روسيا

أصول مصر 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نيابة عن دولة رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي، شارك، مساء اليوم، السيد أحمد عيسى وزير السياحة والآثار، في الاحتفال الذي أقامته سفارة روسيا الاتحادية بالقاهرة بمناسبة العيد  الوطني لروسيا الاتحادية.
وقد شارك في حضور الاحتفال الدكتور علي مصيلحي وزير التموين والتجارة الداخلية، والدكتور محمد معيط وزير المالية، والدكتور خالد عبد الغفار وزير الصحة والسكان. 

العديد من مجالات التعاون المشتركة

وفي كلمته التي ألقاها، تحدث السيد  Georgiy Y. BORISENKO سفير روسيا الاتحادية في مصر، عن التطور الكبير الذي تشهده العلاقات الثنائية بين روسيا ومصر في العديد من مجالات التعاون المشتركة.
وأعرب عن سعادتهم بانضمام جمهورية مصر العربية إلى مجموعة البريكس، لافتًا إلى تقديم روسيا بصفتها رئيسة هذه المجموعة هذا العام، المساعدة للقاهرة من أجل مشاركتها الواسعة في الأنشطة المشتركة.
كما أشار إلى أن هناك ملايين من السائحين الروس الذين يحرصون على زيارة مصر للتمتع بشواطئها الدافئة وشمسها المشرقة، بالإضافة إلى مشاهدة الآثار التي لا مثيل لها وخاصة في ظل حسن الاستقبال والضيافة المصرية المعروفة.

زيادة حجم الحركة السياحية الوافدة لمصر

وعلى هامش مشاركته في هذا الاحتفال، التقى، أحمد عيسى وزير السياحة والآثار، وسفير روسيا الاتحادية في مصر، في لقاء قصير، تحدثوا خلاله عن سبل التعاون لزيادة حجم الحركة السياحية الوافدة لمصر من روسيا بصورة أكبر.
وحرص الوزير، خلال هذا اللقاء، على استعراض أبرز المستجدات التي تشهدها صناعة السياحة في مصر خلال الفترة الأخيرة، وعرض مؤشرات الحركة السياحية الوافدة لمصر  لاسيما من روسيا.
وأشار إلى الحملات الترويجية المشتركة التي تقوم الوزارة ممثلة في الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي بتنفيذها بالتعاون مع شركاء المهنة ومنها مع منظمي الرحلات الروس للترويج لمصر بصورة أكبر في السوق الروسي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق